Presentation is loading. Please wait.

Presentation is loading. Please wait.

ورقة عمل عن التعامل مع مقاومة التغيير في برامج التحسين المستمر المهندس : عارف محمد سمان شركة الكهرباء المدينة المنورة ص ب : 42455 المدينة المنورة جوال.

Similar presentations


Presentation on theme: "ورقة عمل عن التعامل مع مقاومة التغيير في برامج التحسين المستمر المهندس : عارف محمد سمان شركة الكهرباء المدينة المنورة ص ب : 42455 المدينة المنورة جوال."— Presentation transcript:

1 ورقة عمل عن التعامل مع مقاومة التغيير في برامج التحسين المستمر المهندس : عارف محمد سمان شركة الكهرباء المدينة المنورة ص ب : المدينة المنورة جوال : بريد الكتروني :

2 التعامل مع مقاومة التغيير تهدف الورقة إلى تسليط الضوء عن : ان كثير من الفرق العاملة في التحسين لا تأخذ في حسبانها هذه المقاومة. ذكر لأهم أسباب ومؤشرات مقاومة التغيير. كيفية التعامل مع مقاومة التغيير.

3 الاتفاق البحث هو جهد شخصي تم على اساس الخبرة والتعامل مع فان اصبت فمن الله وان اخطأت فهذا من نفسي ومن الشيطان, فارجو ان يسع صدوركم ما سوف اقدمه والله المستعان وعلى الله التوكلان

4 أولاً - مقدمة عن التغيير : أن التغيير الفعال هو التحرك من الوضع الحالي الذي نعيشه إلى وضع مستقبلي أكثر كفاءة وفاعلية بإذن الله تعالى. التحــــــول مستقبل ذو كفاءة وفاعلية عالية الوضع الحالي شكل (رقم1 ) قوة التغييرمقاومة التغيير

5 اتخاذ قرار التغيير الفعال ولاتخاذ قرار التغيير الفعال لابد من الأخذ في الاعتبار عنصرين مهمين وهما : درجة سلامة هذا القرار من جميع النواحي ( الإدارية والفنية والأمنية.... ). ودرجة قبول القرار في بيئة العمل.

6 اتخاذ قرار التغيير الفعال القبول (ق) + ـــ السلامة(س) + ق+ س- استشر ق- س- لا تتخذ ق- س+ مّهـِد ق+ س+ اتخذ الشكل رقم 2 أساسيات اتخاذ القرار

7 ثانياً - أسباب مقاومة التغيير وفيما يلي أهم أسباب مقاومة التغيير ( التحسين ) ، وهي أسباب عامة قد تجتمع أو لا تجتمع جميعها وراء مقاومة التغيير للمشروع التحسيني هي :

8 ثانياً - أسباب مقاومة التغيير الخوف سواء كان ( على المصالح المادية أو من فقد العلاقات الشخصية أو من عدم القدرة على التكيف مع متطلبات التغيير أو..... الخ ). الجهل بحقيقة وأهداف التغيير ( التحسين ). السلوك العدواني ( العناد, الحماقة والسفه, التنافس غير الشريف.....) التمسك بالعادات والتقاليد.

9 ثانياً - أسباب مقاومة التغيير الرضا عن الوضع الحالي. عدم مشاركة الآخرين في صناعة خطة التغيير. ( مشروع التحسين ). الاتصال الضعيف والمفقود عن موضوع التحسين. عدم الثقة فيمن يقومون بالتحسين. سوء العلاقة مع المغير ( فريق التحسين ).

10 ثانياً - أسباب مقاومة التغيير مساس التغيير للقيم والمبادئ والمعتقدات. التكاليف العالية للتغيير ( التحسين ). كثرة التجارب التغييرية ( التحسينة ) السابقة. ارتباط التغيير ( التحسين ) بأعباء وضغوط عمل كبيرة. عندما يحدث التغيير ( التحسين ) سريعاً جداً. عدم وجود اثر أو نتائج كبيرة من التغيير ( التحسين ).

11 ثانياً - أسباب مقاومة التغيير لماذا نحاول معرفة اسباب مقاومة التغيير ( التحسين ) ؟ ووضع الحلول المناسبة للتعامل معها بشكل جدي. محاولة ازالة هذه الاسباب أو على الأقل التقليل منها.

12 ثالثاً - التعامل مع المقاومة وتشمل : أ - التعامل إثناء مرحلة الإعداد والتخطيط للتغير ( التحسين ): 1. مشاركة اكبر قدر من عناصر بيئة التغيير. 2. الأخّذ في الاعتبار قيم وقدرات وإمكانيات بيئة التغيير. 3. توقع المقاومة. ب - التعامل إثناء مرحلة التنفيذ : 1. إزالة الغموض. 2. رصد مؤشرات المقاومة. 3. إيجاد جهة لحل المشاكل. 4. مفاوضة المقاومة ومحاولة إقناعها.

13 أ - التعامل إثناء مرحلة الإعداد والتخطيط للتحسين : 1- مشاركة اكبر قدر من عناصر بيئة التغيير لأن تخفيض مقاومة الأفراد للتغيير يمكن أن تتم لو أنهم اشتركوا بفاعلية في ذلك التغيير الذي يمسهم. الذين يشاركون في عملية التخطيط والتغيير يصبحون اقل نزوعا الى مقاومته.

14 2- الأخّذ في الاعتبار قيم وعادات وإمكانيات بيئة التغيير الأخذ في الحسبان قيم وعادات و قدرات بيئة التحسين ووضع الخطط اللازمة لذلك التي تضمن نجاح العملية التحسينية. المشاريع التحسينية المنفذة في بيئة معينة قد لا تصلح تماما في بيئة أخرى مختلفة الإمكانيات والقدرات.

15 3- توقع المقاومة كثيرا من الفرق لا يتوقع حصول مقاومة للتغير. تقدير حجم هذه المقاومة والتخطيط لوضع خطة للتعامل مع هذه المقاومة أثناء التنفيذ.

16 ب - التعامل إثناء مرحلة التنفيذ : 1- إزالة الغموض : وذلك بالتأكد من أن المعلومات المتعلقة بالعملية التغييرية واضحة ولا غموض أو لبس فيها وتم إيصالها إلى كل العاملين في بيئة التحسين., ويتم ذلك بـ : الإعلام بفكرة التحسين. الإخبار بقرار التحسين. شرح طريقة التحسين. تبيان نتائج التحسين.

17 2- رصد مؤشرات المقاومة ولمقاومة التغيير أي كان مؤشرات ومظاهر تدل عليه, لا بد من معرفتها والتنبؤ بها وتحسس مصادرها للتعامل معها.. يتم معرفة حجم المقاومة ومصدرها إيجاد كيفية للتعامل مع كل مصدر لهذه المقاومة. فالقائد المقاوم يحتاج إلى وسيلة للتعامل تختلف عن الموظف العادي وهكذا.... ومن هذه المؤشرات ما يأتي :

18 مؤشرات المقاومة بطء تنفيذ إجراءات التغيير. كثرة الأخطاء. كثرة الأجازات. كثرة الاستقالات. كثرة الشكاوى. كثرة التجمعات والكلام عن التغيير. فقدان المبادرة. تذمر وغضب العاملين (عدم رضا). رفض التغيير والعناد لمجرد العناد. تخريب بعض أدوات التغيير. تدني الإنتاجية.

19 3- إيجاد جهة لحل المشاكل. لتلقي الشكاوى وتوضيح الإشكاليات التي قد تحدث أثناء تنفيذ عملية التغيير ويمكن إن تكون عدة جهات موزعة في أمكان قريبة من بيئة التغيير. وان يحمل العاملون في هذه الجهات مهارات إدارية عالية فيما يختص بالتعامل والمقابلة, والتفاوض والاتصال

20 4- مفاوضة المقاومة ومحاولة إقناعها أن كثيراً من الناس يتحولون من مقاومين إلى مؤيدين إذا أحسن التفاوض معهم, وحرص على إقناعهم بالحجة والدليل والمنطق. لابد للمغير أن يحسن علاقته مع المقاومة, وأن يعي فنون التعامل مع الآخرين, ومن ذلك استخدام أساليب البرمجة اللغوية العصبية

21 ملاحظة استخدام أساليب البرمجة اللغوية العصبية ليس الحل الوحيد المضمون للتعامل مع مقاومة التغير. تفاصيل بعض أساليب هذا الفن مهمة ولابد من إتباعها وإتقانها للحصول على النتيجة المطلوبة.

22 ماهي البرمجة اللغوية العصبية هي ترجمة للعبارة الإنجليزية Neuro Linguistic Programming أ و NLP ، ويمكن تعريف هذا العلم بأنه : " مجموعة من القدرات تستعمل لغة العقل باستراتيجية ايجابية تمكننا من تحقيق أهداف حياتنا ". أو هو : " طريقة منظمة لمعرفة تركيب النفس الإنسانية والتعامل معها بوسائل وأساليب محددة "

23 أساليب البرمجة اللغوية العصبية في التعامل مع المقاومة : أ - استحضار بعض فرضيات البرمجة اللغوية العصبية المهمة : إن استيعاب واستحضار مثل هذه الفرضيات في عقل المغير يجعله يتعامل مع أفراد وجماعات المقاومة بصورة صحيحة وتفكير سليم يقوده إلى احتواء ومعالجة أي أسباب لدى مقاومة التغيير. ومن أهم هذه الفرضيات ما يلي :

24 استحضار بعض فرضيات البرمجة اللغوية العصبية المهمة – احترام وتقبل الآخرين كما هم. - الخريطة ليست هي الواقع أو الحقيقة. وفهم ذلك يؤدي إلى أن المغير يحاول فهم الصورة الذهنية أو الخريطة الموجودة عند المقاوم ويقوم بمحاولة تغيرها إلى الفهم الصحيح حسب مصلحة التغيير -

25 أ - استحضار بعض فرضيات البرمجة اللغوية العصبية المهمة – وراء كل سلوك توجد نوايا إيجابية (للشخص نفسه) فإذا عرف المغير الدوافع الايجابية لسلوك المقاومة ، ثم قام بعملية ربط وإيجاد علاقة بينها وبين مشروع التغيير فان ذلك من شأنه أن يحول المقاومة إلى تأييد. لكل إنسان على وجه الأرض مستويان من الاتصال الواعي واللاواعي. ليس هناك فشل ولكن هناك خبرات ونتائج. معنى الاتصال هو النتيجة التي تحصل عليها.

26 أ - استحضار بعض فرضيات البرمجة اللغوية العصبية المهمة – العقل والجسم يؤثر كل منهما على الآخر ( علاقة الأفكار والمشاعر والسلوك ). إذا كان أي إنسان قادرا على فعل أي شيء فمن الممكن لأي إنسان آخر أن يتعلمه ويفعله (MODELING النمذجة أو القدوات ). من يضع الإطار يتحكم بالنتيجة.

27 خلاصة استعمال الفرضيات : فهم الفرضيات. التعود على استخدامها وتطبيقها. وسيلة لاكتساب مهارات فن الاتصال بالآخرين. والهدف لإنجاح المشروع التحسيني.

28 ب - معرفة أنماط الناس الغالبة : من أبرزها : السمات الجسدية والسلوكية، و اللغة الكلامية، و هما أقوى مؤشرين للتعرف على هذه الأنماط، معرفة نمط الإنسان الذي تتعامل معه ثم محاولة الدخول له من خلال النمط المناسب له يعجل بالانسجام والتوافق وإقامة الثقة فيما بينكما. أما التعامل مع مجموعة من الناس فان الأسلوب المناسب هو استخدام مزيج من الكلمات المختلفة الصورية والسمعية والحسية وعدم الاقتصار على نمط واحد.

29 ج - تحقيق الألفة والتوافق التوافق هو : الوصول الى خلق جو من التفاهم التام مع الطرف الأخر. تحقيق الألفة والتوافق يكون : * بواسطة توافق على مستوى التعبيرات ( لغة الجسد ) على مستوى الصوت على مستوى اللغة على مستوى المعتقدات والقيم على مستوى البرامج العالية

30 د - المجاراة والقيادة بعد تحقيق الألفة والتوافق تبدأ عملية المجاراة بحيث يكون أي تغيير في الطرف الأول يقابله تغير ملازم من الطرف الأخر وذلك لإدامة حالة الألفة والتوافق. وعندها تقوم بأخذ المبادرة والبدء في قيادة الطرف الأول إلى تأيد المشروع التحسيني.

31 هـ - استخدام أسلوب الرابط الإيحائي ( المرساه ). أن يحرص المغير على ربط مشروع التحسين برابط ايجابي مادي أو معنوي لكي يؤدي ذلك إلى حالة ذهنية ايجابية عند أفراد بيئة التغيير. أيضا يمكن محو الذكريات السلبية و التجارب البائسة من ذاكرته و إضعافها ليزول أو يضعف تأثيرها السلبي عليه.

32 و - استخدام أسلوب تحويل المعنى أو المحتوى. لكل سلوك قصد مرتبط به, وعندما نعرف أن هناك قصدا أخر نقول إن هناك تحويلا لمعناه أو محتواه. فمثلا لو سألنا أحد أن يصف كأسا فيه ماء, فانه سوف يجيب إما أن الكأس نصفه ماء أو أن الكأس نصفه فارغ. فعلينا أن نقوم بفهم قصد المقاومة ومحاولة تحويل هذا القصد إلى هدف التغيير الايجابي.

33 ز - استخدام أسلوب تغير الاعتقاد والقيم. ( مقاومة التعميم والحذف والتشويه ) فإذا لم يوافق المشروع التغييري اعتقاد شخص أو أشخاص فإنهم يصبحون مقاومون له, لذا فإن على المغير محاولة معرفة المعتقد أو المعتقدات السلبية المعوقة لدى المقاومة واستبدالها بمعتقدات ايجابية جديدة

34 ح - استخدام أسلوب تمثيل الامتياز البشري ( القدوات أو النمذجة ). إيجاد قدوات ناجحة لها مواقف ايجابية مع مشروع التحسين والطلب من المقاومة من تمثيل نفس السلوك, وأيضا يمكن أن نوضح للمقاومة أن المشروع التحسيني المماثل الناجح في قطاع أخر أو منشأة أخرى مماثلة لقطاعنا أو منشأتنا يمكن إن ينجح عندنا.

35 ثالثاً - التعامل مع المقاومة وتشمل : أ - التعامل إثناء مرحلة الإعداد والتخطيط للتغير ( التحسين ): 1. مشاركة اكبر قدر من عناصر بيئة التغيير. 2. الأخّذ في الاعتبار قيم وقدرات وإمكانيات بيئة التغيير. 3. توقع المقاومة. ب - التعامل إثناء مرحلة التنفيذ : 1. إزالة الغموض. 2. رصد مؤشرات المقاومة. 3. إيجاد جهة لحل المشاكل. 4. مفاوضة المقاومة ومحاولة إقناعها.

36 الخلاصة والتوصيات : 1. على فرق تحسين مراعاة وتقدير مقاومة التغيير عند وضع توصيات العملية التحسينية والطرق التي تؤدي إلى تطبيق مهام العملية بعد التحسين بكل مرونة وسهولة. 2. على فرق تحسين التأكد من أن المعلومات المتعلقة بالعملية التحسينية واضحة ولا غموض أو لبس فيها وتم إيصالها إلى كل العاملين في بيئة التحسين.

37 الخلاصة والتوصيات : 3. ان دراسة أساليب استخدام أساليب البرمجة اللغوية العصبية في التعامل والتفاوض مع أفراد أو جماعات المقاومة له الأثر الكبير في نجاح التأثير على المقاومة ومحاولة إقناعها بالتغيير. لذا أوصي إن يتم إعطاء دورة البرمجة اللغوية العصبية لفريق العمل في العمليات التحسينية.

38 الخلاصة والتوصيات : 4. إن التعامل مع مقاومة التغيير هو السعي إلى فهمهم أولا ثم محاولة تحويلهم من مقاومين الى مؤيدين. 5. إن على المغير أن يراعي في مشروعه التغييري بيئة التغيير المراد تنفيذ التغيير فيها. 6. إن هدف المغير إن يسعى دائما الى إنجاح مشروعه التغييري بالانتقال من الوضع الحالي الى وضع أحسن وأفضل ( ذو أداء عالي ).

39 الخلاصة والتوصيات : 7. إن عملية التعامل مع المقاومة لابد من أن تكون منظمة ومدروسة ومستمرة الأمر الذي يدعو الى عمل خطة لكيفية هذا التعامل ضمن خطة التحسين. 8. لابد من مشاركة اكبر قدر من أفراد بيئة التغير في صناعة المشروع التحسيني ،بحيث لا يقوم المغير بوضع مشروعه التحسيني ثم يقذفه أمام بيئة التحسين من برجه العالي.

40 النهاية وشكرا لحسن استماعكم


Download ppt "ورقة عمل عن التعامل مع مقاومة التغيير في برامج التحسين المستمر المهندس : عارف محمد سمان شركة الكهرباء المدينة المنورة ص ب : 42455 المدينة المنورة جوال."

Similar presentations


Ads by Google